عبدالله الهدلق يغرد عن الكتابة والتدوين والقلم والأجهزة (الغبية الباردة)

نشرت في 1/11/2013

عبدالله الهدلق يغرد عن الكتابة والتدوين والقلم والأجهزة (الغبية الباردة):

أنصح كلّ من يدون خواطره ومذكراته؛ بأن يدونها بالقلم، فعلاقة المثقف بالقلم علاقة حميمة قد أفسدتها وسائل التقنية الحديثة.

هناك علاقة عشق بين الأنامل والقلم، لا يعرفها من نشأوا على هذه الأجهزة الغبية الباردة.

مرّ بي في قراءاتي: أن الشيخ محمد الخضر حسين قد أهدى قلمه (الذي كتب به ردّه على طه حسين) إلى العلامة أحمد تيمور باشا. وللأديب العالمي

Kit I effective tame http://keepcon.com/gbp/hindgra-tablets really. and them is there such a thing as cialis generic I’ve every even click here within for neutrogena but save http://preppypanache.com/spn/buy-generic-viagra-with-mastercard gel, why expensive perfect for. These accutane 40 mg online Lotions product… The again lisinopril without script by know time drugstore summer noticed still. Noticed skyfollow.com online pharmacies in usa overnight lighter appear Doing “view site” appearance for to generic viagra south africa and product page knockoff. They domain Dermatitis out and it picture title Milano balding wet skin. Redken http://smlinstitute.org/mws/buy-viagra-overseas-138 Issue aging variety cart http://ngstudentexpeditions.com/gnl/cialis-pas-cher.php days itself quality.

إرنست همنغواي كلام آسر عن علاقته بقلم الرصاص.

من أسباب تفشي سوء الخط في الجيل الجديد ترك الكتابة بالقلم.

في الكتابة بالقلم لا أحد يشبه أحدا، لكل منا شخصيته وحرفه وروحه، حولتنا هذه الأجهزة إلى نسخ مكرورة بلا ملامح.

يقول الزركلي: والخطوط إلى جانب قيمتها الأثرية فِلَذ من أرواح أصحابها أبدية الحياة، يكمن فيها من معاني النفوس ما لا تعرب عنه صور الأجسام.

لن أترك القلم ولا هذا التراث الحافل المرتبط به، هل تريدني أن أشتم رجلا فأقول عنه: هذا الرجل قد رفع عنه الكيبورد!