كلمات موجزة عن الجن / الحسد / التلبس / السحر / العين / المس

كلمات موجزة حول بعض (الحقائق) / و / الأكذوبات المتوهمة

***

الجن / الحسد / التلبس / السحر / العين / المس

كلها = غيب / ما ورائيات / ميتافزيقيا

من منظور علمي تجريبي مجرد عن الوحي
بعضها (وليس كلها) ظواهر ملحوظة لا ينكر وجودها أحد
حتى من الباحثين غير المؤمنين والملاحدة وغيرهم

ومن منظور إلهي / نصي
أي من منظور الوحي
كلها (عدا التلبس) مفردات حقيقية لا ينكر وجودها أحد

لكن هذه المفردات لا يملك أحد الحق أن يزعم أن لديه الحق في (معرفة) كيف تعمل أو تؤثر في الإنسان
فكل ما وردنا حول أثرها / عملها = ظني الثبوت / و / أو / ظني الدلالة

ومن هنا، فإن لدينا مفردات ومعاني

فبعد أن ندرس ونراجع المفردات من منظور لغوي معجمي موسوعي
وبعد أن ندرس ونراجع السياق التي وردت فيه هذه المفردات
وبعد أن ندرس ونراجع المعاني الواردة في أسباب النزول وتفاسير السابقين واجتهادات المتأخرين

بعد هذا كله، وحسبما بلغه علمي حتى لحظة كتابة هذه الكلمات
فإن (كل) ما بلغني من هذه الحالات
أقول: (كل) ما (بلغني)، وليس (كل ما هناك من حالات)
يمكن تفسير أثره تفسيرا نفسيا إيحائيا
تفسيرا لا يجعل من الغيب (شماعة) لأؤلئك الذين (لا يعلمون) أو (لا يعقلون)

ولكل حالة من هذه الحالات تفصيل خاص
ولكن هذه كلمات موجزة سريعة

الأسئلة التي تقفز إلى ساحة العقل هنا:

هل فقهنا الوجود ؟!
هل آمنا بالله حق الإيمان ؟!
هل وحدنا الله في عبادته فلا نشرك به غيره من مخلوق ؟!
هل أدركنا (تكريم) الله لنا، وحقيقة لاستخلاف في هذه الأرض ؟!
هل عقلنا حقيقة تفوقنا على غيرنا من (جن وشياطين) كيدهم ضعيف ؟!
هل تلقينا (كلام الله) على النحو الذي أراده لنا ؟!
هل (سعدنا) بالقرآن الذي قال عنه الله (طه ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى) ؟!
هل سعينا بعد هذا (العلم) بـ (العمل) الذي يشغلنا بأنفسنا عن (الناس) ؟!
هل تذكرنا أنفسنا من خلال (الذكر) الذي أنزله الله في كتابه وتركه لنا محمد صلى الله عليه وسلم في ما أثر عنه من (أذكار) الصباح والمساء ؟!

***

أسأل الله أن يلهمنا وإياكم حسن العلم والعمل
وأن يلهمنا وإياكم حسن الاستعاذة واللجوء

آمين