رسالة (جديدة) أسعدتني … عن قراءة النفس

أنا قرأت كراسة فقه النفس

في بداية الأسئلة فاجأتني نوبة مشاعر مختلفة وشديدة، فأغلقت الكراسة
وبعد مجاهدة، رجعت إليها وأكملت الأسئلة
وفي كل مرة أتقدم في الأسئلة، كنت أشعر بالارتياح والاطمئنان أكتر
إلى أن انتهيت

أحسست أنني أفرغت نفسي من مكبوتات نفسية قديمة

ولكن الاستفادة الأكبر كانت عندما رجعت مرة أخرى إلى قراءة المادة

بعد إجابة الأسئلة، وكأنها كانت بناء أسس جديدة لولادة نفس جديدة سعيدة

شكرا دكتور على هذا الكنز العظيم
وأمد الله في عمرك ليستفيد الناس من علمك أكثر وأكثر